تسريع وتيرة اتجاه العلامات التجارية للسيارات الصينية نحو الشرق الأوسط

23 November 2018
Comments 0
23 November 2018, Comments 0
تسريع وتيرة اتجاه العلامات التجارية للسيارات الصينية نحو الشرق الأوسط

20 نوفمبر 2018/صحيفة الشعب اليومية أونلاين/تسعي العلامة التجارية الصينية للسيارة “ترامبشي”(Trumpchi) بقوانغتشو لتسريع وتيرة التوجه نحو سوق الشرق الأوسط بمساعدة مبادرة الحزام والطريق. وأعلنت شركة ترامبشي لصناعة السيارات مؤخرا عن افتتاح مركز خدمة المبيعات لها في الإمارات ودخول سيارة ترامبشي GS7 في السوق الكويتية ودخول العلامة التجارية “ترامبشي” في السعودية لأول مرة، وبذلك قد نجحت “ترامبشي” في دخول ثماني دول في الشرق الأوسط وهي الكويت والبحرين والإمارات وقطر ولبنان والعراق والأردن والسعودية.

افتتاح مركز خدمة المبيعات في الإمارات

افتتح مركز خدمة المبيعات لسيارات ترامبشي في الإمارات في 31 أكتوبر، ويعد ذلك تعاون استراتيجي تقوم به شركة ترامبشي ومجموعة قرقاش(gargash) الإماراتية المشهورة لتطوير السوق الإماراتية بشكل مشترك. وتعتبر دبي مركزا اقتصاديا وماليا في الشرق الأوسط، لذلك، فإن افتتاح مركز خدمة المبيعات يعد تخطيطا مهما لاتجاه ترامبشي إلى الخارج.

انشاء سوق نموذجي في الكويت

دخلت سيارة ترامبشيGS7، واحدة من منتجاتها المتميزة السوق الكويتية في 2 نوفمبر الجاري. وقدر تشنغ يونغ رو، المستشار الاقتصادي بالسفارة الصينية لدى الكويت تقديرا عاليا لتوسيع رامبشي أعمالها في الكويت، معربا عن أمله في تقديم المزيد من المساهمات في العلاقة التجارية بين الصين والكويت.

وقال المدير العام لمركبة الركاب لشركة ترامبشي يو جيون، إنه بعد خمس سنوات من الجهود، احتلت ترامبشي أكبر حصة بين العلامات التجارية للسيارات الصينية في السوق الكويتية بفضل النوعيات الجيدة وقنوات المبيعات السلسة والخدمة الممتازة ما بعد البيع، ما نجحت في انشاء سوق نموذجي في الشرق الأوسط.

دخلت الدفعة الأولى من سيارات ترامبشي إلى الكويت في عام 2013، فقد صارت واحدة من العلامات التجارية الصينية الأكثر شعبية في الشرق الأوسط.

انشاء متجر تجربة الخدمات في السعودية

أطلقت شركة ترامبشي علامتها التجارية رسميا في السعودية في 4 نوفمبر الجاري، كما أنشأت متجرا لتقديم تجربة خدمة مبيعات سياراتها، مع ظهور العديد من طرازات سيارات ترامبشي. حيث قامت ترامبشي بتعاون مع شركة الجميح السعودية للسيارات لبناء أربع شبكات مبيعات وخدمات في الرياض وجدة والدمام سعيا لتوسيع أعمالها المحلية وإثراء اختيار المستهلكين المحليين.

في هذا السياق، قال الشيخ إبراهيم الجميح، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة الجميح للسيارات إن دخول ترامبشي في السوق السعودية مع منتجاتها عالية الجودة وجيدة الأداء سيغير بشكل كبير آراء الناس المحليين عن السيارات الصينية. وقال يوي جيون إن شركته ستعمل مع شركة الجميح للسيارات على توسيع عمليات التعريب والاستمرار في بناء شبكة المبيعات والخدمات في السعودية من أجل تقديم الخدمات المريحة للمستهلكين المحليين.

Comments are closed.