20 December 2016
Comments 0
Category Uncategorized
20 December 2016, Comments 0

2030-1

صرح صندوق النقد الدولي بأن رؤية المملكة 2030 تعد بمثابة تحول جوهرياً في الأقتصاد السعودي

وذلك سيؤدي إلى تعافي الأقتصاد السعودي خلال 2017.

حيث سيتم تنفيذ ما يقرب من 80 مشروعاً حكومياً عملاقاً ، حيث تبلغ تكلفة المشروع الواحد منها ما لا يقل عن 3.7 مليار ريال وتصل إلى 20 مليار ريال

.حيث أشار صندوق النقد المحلي ان النمو الأجمالي  الناتج المحلي سيتبأطأ إلى 1.2 في هذا العام ، مشيراً انه سيتعافى ليسجل 2 % في عام 2017

وسيتباطأ إلى 1.2 في المائة خلال العام الجاري، مشيرا إلى أنه سيتعافى ليسجل 2 في المائة في عام  2017

وذكر المديرون أنه ينبغي مواصلة الإصلاحات في سوق العمل والنظام التعليمي لتشجيع القطاع الخاص على توظيف المواطنين السعوديين، وزيادة مشاركة السعودية  في القوى العاملة

واتفق المديرون على وجود حاجة لضبط أوضاع المالية العامة في إطار عملية تدريجية ولكنها كبيرة ومستمرة، ورحبوا بإجراءات التصحيح المالي الجارية. واتفقوا بوجه عام على ملاءمة هدف تحقيق موازنة متوازنة في المدى المتوسط، وشجعوا السلطات على وضع خطة موثوقة متوسطة الأجل لتحقيق هذا الهدف. وأعربوا عن تأييدهم لإجراء إصلاحات في النفقات والإيرادات، بما في ذلك استمرار التعديل التدريجي لأسعار الطاقة مع تعويض الأسر محدودة الدخل، وتطبيق ضريبة القيمة المضافة والضرائب الانتقائية على السلع، واحتواء فاتورة الأجور الحكومية، وتحسين إدارة الاستثمار العام، ورفع كفاءة الإنفاق. وأوصى المديرون بأن تصاحب هذه الإجراءات إصلاحات هيكلية داعمة للنمو

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *